“ينمي المهارات”.. وزير التعليم يعدد مزايا مشروع التخرج…

“ينمي المهارات”.. وزير التعليم يعدد مزايا مشروع التخرج…
“ينمي المهارات”.. وزير التعليم يعدد مزايا مشروع التخرج…

نبين لكم في موقع “ينمي المهارات”.. وزير التعليم يعدد مزايا مشروع التخرج…، حيث نتابع الترند اليومي في قسم اخبار التعليم في والوطن العربي.

كشف الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، عن فكرة استبدال الامتحانات الكلاسيكية بفكرة مشروع البحث الذي تم الإعلان عنه مساء أمس الخميس كواحد ة من الطرق التي تعمل من خلالها وزارة التربية والتعليم على استغلال فترة تعليق الدراسة ومنع الاختلاط حماية للطلبة من التعرض لفيروس كورونا الجديد الذي أصبح واحد من أكثر الفيروسات انتشارا في العالم في الوقت الحالي.

وكان وزير التربية والتعليم قد أصدر قرارا مساء أمس بتحويل كافة الامتحانات من الصف الثالث الابتدائي وحتى الصف الثاني الإعدادي لتكون عبارة عن مشروع تخرج، كواحد من الإجراءات التي اتخذتها الوزارة ضمن إجراءات التعليم عن بعد هذا العام، في ظل انتشار فيروس كورونا اللعين، مؤكدا أن تلك الطريقة هي الأفضل في الوقت الحالي.

وزير التعليم

طارق شوقي وزير التعليم

وزير التربية والتعليم يتحدث عن مشروع التخرج

وأوضح وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي خلال تصريحات له أن مشروع التخرج هي فكرة جديدة يمكن للطالب أن ينمي مهارات البحث لديه في الفترة الحالية، حيث إن الهدف من مشروع التخرج أنه يأخذ مجموعة من الأسئلة ويبحث عن إجاباتها من خلال بنك المعرفة والمواقع التعليمية ومن ثم وضع إجاباته في مشروع التخرج على منصة التعليم الخاصة بمشروع التخرج في الوقت الحالي.

وزير التعليم يكشف تفاصيل حول مشروع التخرج

وأشار “شوقي” إلى أن المشروع يمكن أن ينتهي في أسبوع واحد، حيث إن كل مشروع يمكن أن يشترك فيه من طالب إلى خمس طلاب تحت إشراف المعلم، وأيضا تلك الطريقة تساعد في تنمية العمل الجماعي.

في حالة وجود أي تعليقات بشأن “ينمي المهارات”.. وزير التعليم يعدد مزايا مشروع التخرج…، يمكنك التعليق الآن حوله لنر عليكم بالإفادة، المصدر لهذا المقال هو نجوم مصرية ويتحمل الكاتب كل المسئولية فيما يتم ذكره.

لقد قرأت “ينمي المهارات”.. وزير التعليم يعدد مزايا مشروع التخرج… في الموقع بالتفصيل الكامل 2021 ويمكنك من خلال أزرار المشاركة الموجود، مشاركة المحتوى على مواقع التواصل الاجتماعي، وسوف نسعى لكي نحصل على الجديد ما تبحثون عنه، لكي نساعدكم في معرفته.