أخبار عاجلة

يريد محل بيع صحف ان يعرف عدد النسخ التي يطلبها من كل صحيفة يومية فأرسل رسائل الي جميع بيوت احد الاحياء يسألهم فيها عن الصحيفة التي يطالعونها

يريد محل بيع صحف ان يعرف عدد النسخ التي يطلبها من كل صحيفة يومية فأرسل رسائل الي جميع بيوت احد الاحياء يسألهم فيها عن الصحيفة التي يطالعونها
يريد محل بيع صحف ان يعرف عدد النسخ التي يطلبها من كل صحيفة يومية فأرسل رسائل الي جميع بيوت احد الاحياء يسألهم فيها عن الصحيفة التي يطالعونها

نعرض لكم يريد محل بيع صحف ان يعرف عدد النسخ التي يطلبها من كل صحيفة يومية فأرسل رسائل الي جميع بيوت احد الاحياء يسألهم فيها عن الصحيفة التي يطالعونها في موقع لكافة القراء والمتاعبين لنا في الوطن العربي حيث الأجوبة الصحيحة الرائجة على شبكة الإنترنت.

بسم الله الرحمن الرحيم

* هَـٰذَا كِتَابُنَا يَنطِقُ عَلَيْكُم بِالْحَقِّ إِنَّا كُنَّا نَسْتَنسِخُ مَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ فَيُدْخِلُهُمْ رَبُّهُمْ فِي رَحْمَتِهِ ذَٰلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْمُبِينُ *

* وَأَمَّا الَّذِينَ كَفَرُوا أَفَلَمْ تَكُنْ آيَاتِي تُتْلَىٰ عَلَيْكُمْ فَاسْتَكْبَرْتُمْ وَكُنتُمْ قَوْمًا مُّجْرِمِينَ *

* القرآن الحكيم *

٢

اهداء الكتاب

اخي في الدين والعقيدة

اهدي اليك هذا ولستُ ابيح لغيرك العمل بشيء ممّا اوردت فيه ، فان جميع ما فيه ممّا جرّبه المجرّبون من ابناء نحلتك ، واخوانك في دينك وعقيدتك ، فهو ممّا يختصّ بك وباخوانك فأحسن عقيدتك ، وصحّح نيّتك وعملك ، وخذ منه ما شئت لما شئت ، تنل مطلوبك انشاء الله تعالى.

الرضوي

٣

«حفظ التجارب»

«حفظ التجارب رأس العقل»

«من التوفيق حفظ التجربة»

«من حفظ التجارب اصابت افعاله»

«لو لا التجارب عمِيت المذاهب»

علي بن أبي طالب

أمير المؤمنين عليه السلام

اجعل وصاتي نَصب عَينٍ ولا

تَبرح مدى الأيام من فِكرتك

فللتجاريب امورٌ اذا

طالعتها تشحذُمن فِكرتك

فلا تَنم عن وعْيها ساعَةً

فأنها عونٌ على يَقظتِك

ابن سعيد الأندلسي

٤

تنبيه لقرّاء الكتاب

شكى محمّد بن خالد امير المدينة يوماً الى الإمام الصادق عليه السلام وجعاً يجده في جوفه ، فعلّمه عليه السلام ما ينفعه لزواله فاعترض على الإمام عليه السلام رجل مدني (أعمى القلب) كان حاضراً ، فقال : يا أبا عبد الله قد بلغنا هذا وفعلناه فلم ينفعنا. فغضب الإمام عليه السلام وقال : انّما ينفع الله بهذا اهل الإيمان به ، والتصديق برسوله ، ولا ينتفع به اهلُ النفاق ، ومن اَخذَه على غير تصديق منه للرسول.

وعلّم عليه السلام رجلاً آخر ذا علّة عملاً لزوالها ، ثمّ قال له : انّه لا ينفعك ، حتّى تتيقّن انّه ينفعك فتبرأ منها ، ثمّ تداوم على ذلك فانّ الله يشفيك.

ولهذا وذاك لم ابح العمل بهذا الكتاب لأهل الشكّ والإرتياب ، ولا للمنحرفين عن سبيل المؤمنين ، والله وليّ التوفيق.

الرضوي

٥

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله الّذي بيده مقاليد الأمور ، وبالتوكّل عليه الكفاية من كلّ محذور ، وأستعينه على دفع البأساء والضرّاء ، وأرغب اليه في حالتي الشدّة والرّخاء ، سبحانه جعل لكلّ شيء سبباً ، فهو مسبّب الأسباب ، وإليه المرجع والمآب.

وأصلّي على رسوله الصادق الأمين ، المبعوث رحمة للعالمين بأحسن الأديان ، الداعي الى النهج القويم والصراط المستقيم بواضح البيان ، وقويّ البرهان ، سيّدنا محمّد المصطفى صلّى الله عليه وعلى آله المنتجَبين ، وعترته المعصومين كهوفِ الأنام ، ومصابيح الظلام ، الّذين مَن آوى اليهم فقد أمن وبلغ المرام ، ومَن استشفع بهم الى الله عوفي من جميع العلل والأسقام ، وانتصر على الطغاة اللّئام.

وبعد فاِني مودع في كتابي هذا (التحفة الرضويّة في مجربّات الإماميّة) طائفةً من شتى المجرّبات ، تكفي لكافة المهمّات ، منها ما اقتطفته من كتب علمائِنا الاِماميين ، ومنها ما حدّثني به بعض المؤمنين ، وذكرت فيه مصادرها ، ونوّهت بأسماء المجرّبين لها ، ليكون ذلك داعياً الى العمل به عن عقيدة كاملة ، وايمان ويقين.

ومن الله سبحانه ارجو أن يجعله وسيلة لكفاية مهمّات المؤمنين ، وذريعة لنجاتي من أهوال يوم الدين ، (يوم يقوم الناس لربّ العالمين) انّه تعالى اكرم المسئولين ، وهو سبحانه حسبي ونعم الوكيل.

محمد الرّضي الرّضوي

٦

مقدّمة في الدعاء والداعي

الدعاء جمعه ادعية ، وهو لغة النداء ، تقول : دعوت زيداً اذا ناديتَه وطلبقَ إقباله ، واصطلاحاً هو : طلب الداني من العالي على وجه الصَغار ، تقول دعوت الله اذا ابتهلتَ اليه بالسؤال ، ورغبت فيما عنده من الخير.

واعلم انّ للدعاء فضلاً عظيماً ، وثواباً جسيماً ، وانّه سلاح على الأعداء ، ووقايةٌ من البلاء ، به تُنال الحاجات ، وتُكفى المهمّات.

قال أمير المؤمنين عليه السلام : في الدعاء مفاتيحُ النجاح ، ومقاليد الفلاح ، وخَيرُ الدعاء ما صدر عن صدر نقيّ وقلب تقيّ (١) وقال الله سبحانه في الأمر به ، والوعد بالإجابة عليه (ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ) (٢) وقال تعالى أيضاً (وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي

__________________

(١) عُدّة الداعي. روى السيّد الأجلّ علي بن طاووس قدس سره في (فلاح السائِل) عن الاِمام الصادق عليه السلام قال : كان في بني اسرائيل رجل فدعا الله أن يرزقه غلاماً (ثلاث سنين) فلما رأى انّ الله لا يجيبه قال : يا ربّ أبعيد أنا منك فلا تسمعني ام قريب انت منّي فلا تجيبني؟ قال : فأتاه آت في منامه فقال اِنّك تدعو الله عزّ وجلّ منذ ثلاث سنين ، بلسان بذيّ ، وقلب عاتٍ غير تقيّ ، ونيّة غير صادقة ، (غير صافية ، خ ل) فأقلع عن بذائِك ، وليتق الله قلبُك ولتحسن نيّتُك ، قال : ففعل الرجل ثمّ دعا الله فولد له غلام.

الرضوي : وهذا تصديق لقوله عزّمن قائل (وَمَا أَصَابَكُم مِّن مُّصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ).

(٢) سورة المؤمن الآية ٦٠ ، في كتاب (دعائِم الدين) روي في كتاب (التنبيه) عن أمير المؤمنين عليه السلام انه خطب يوم جمعة خطبة بليغة فقال في آخرها : ايّها الناس سبعُ مصائِب عظام نعوذ بالله منها ، عالمٌ زلّ ، وعابدٌ ملّ ، ومؤمنٌ خلّ ، ومؤتَمنٌ غَلّ ، وغنيٌّ أقلّ ، وعزيزٌ ذلّ ، وفقيرٌ اعتلّ. فقام اليه رجل فقال : صدقت يا أمير المؤمنين ، انت القبلة اذا ما ضللنا ، والنورُ إذا ما أظلمنا ، ولكن نسئلك عن قول الله سبحانه (ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ) فما لنا ندعوا فلا نُجاب؟

قال عليه السلام : اِنّ قلوبكم خانت بثمان خصال (اولها) انكم عرفتم الله فلم تؤدوا حقَّه ، كما اوجب عليكم فما أغنت عنكم معرفتكم شيئاً (والثانية) انكم آمنتم برسوله ثمّ خالفتم سنّتَه ، وأمَّتُم شريعته ، فأين ثمرةُ اِيمانكم؟ (والثالثة) أنكم قرأتم كتابه المنزَل عليكم فلم تعملوا به. وقلتم سمعنا وأطعنا ، ثم خالفتم (والرابعة) انكم قلتم تخافون من النار وأنتم في كلّ وقت تقدمون اليها بمعاصكم فأين

٧

عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ) (١) وقال تعالى : (قُلْ مَا يَعْبَأُ بِكُمْ رَبِّي لَوْلَا دُعَاؤُكُمْ) (٢) ولا يخفى ما في هذه الآية الكريمة من الترغيب والحثِّ على الدعاء وأنّ به العصمة من البلاء.

روى سليمان بن عمر قال سمعت ابا عبد الله عليه السلام يقول : انّ الله لا يستجيب دعاءً بظَهر قَلب ساهٍ (٣) وفي لفظ آخر عنه عليه السلام : قلب قاس (٣) فاذا دعوت فأقبل بقلبك ثم استيقن الإجابة (٣) وعنه عليه السلام مَن سَرّه ان يُستجاب دعاؤه فليَطيِّب مَكسَبه (٣) وفي حديث آخر : فأِنّ الرجل يرفع اللقمةَ الى فيه من حرام فما تُستجاب له دعوة اربعين يوماً.

وعنه عليه السلام من حديث قال فيه : وانّ الله لا يُرفع اليه دعاء عبد وفي بطنه حرام ، أو عنده مظلَمةٌ لأحد من خلقه (٤).

__________________

خوفكم؟ (والخامسة) انكم قلتم انكم ترغبون في الجَنّة وأنتم في كل وقت تفعلون ما يباعدكم منها فأين رغبتُكم فيها؟ (والسادسة) انكم اكلتم نعمةَ المولى ولم تشكُروا عليها (والسابعة) انّ الله امركم بعداوة الشيطان وقال : (إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوًّا) فعاديتموه بلا تولّ ، وواليتموه بلا مخالفة (والثامنة) انكم جعلتم عيوبَ الناس نصبَ عيونكم ، وعيوبَكم وراء ظهوركم ، تلومون من أنتم احقّ باللوم منه فأيُّ دعاء يُستجاب لكم ، وقد سددتم ابوابَه وطرقه؟ فاتّقوا الله وأصلِحوا أعمالكم ، وأخلِصوا سرائِركم ، وامروا بالمعروفِ ، وانهَوا عن المنكَرِ ، فيستجيب الله لكم. (سفينة بحار الأنوار ج ١).

الرضوي : وفي هذا البيان أيضاً تصديق لقوله تعالى (وَمَا أَصَابَكُم مِّن مُّصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ) ولغيره من الآيات الدالة على ان أعمال الاِنسان نفسه التي تُسخِطُ الله تعالى هي التي تكون سبباً للحرمان والخذلان والبُعد عن رحمةِ قديم الإحسان ، أمّا الله سبحانه فحاشاه من خُلف الوعد ، فهو أصدق القائِلين.

(١) سورة البقرة آية ١٨٦.

(٢) سورة الفرقان آية ٧٧.

(٣) عدّة الداعي.

(٤) سفينة بحار الأنوار : ج ١.

٨

وقال أمير المؤمنين عليه السلام : ضياءُ القلب من اكلِ الحلال (١).

وروي انّ موسى عليه السلام رأى رجلاً يتضرّع عظيماً ، ويدعو رافعاً يديه ويبتهل ، فأوحى الله تعالى الى موسى عليه السلام : لو فعل كذا وكذا ، لَما استجبت دعائه ، لأنّ في بطنه حراماً ، وعلى ظهره حراماً ، وفي بيته حراماً (٢) وورد : الدعاء مع اكل الحرام كالبناء على الماء (٣).

وهذا من اهمّ الموانع من اِجابة الدعاء ، وللدعاء شرائط وآداب ذكرت شطراً منها في التعليقة على حديث (الأربعماءة) عند قول أمير المؤمنين عليه السلام الدعاء يردّ القضاء المبرَم فاتخذوه عدّة.

وأمّا هنا فأقول : كما انّ هناك شروطاً لابدّ للداعي من مراعاتها والإحتفال بها ، وهي كثيرة ، وقد ذكر منها السيّد الأجلّ علي بن طاووس (٤) في (الإقبال) والشيخ الجليل ابن فهد (٥) في (عدّة الداعي) وغيرهما فلابدّ هنا من ذكر ما لابدّ

__________________

(١) نثر اللّئالي.

(٢) سفينة بحار الأنوار : ج ١.

(٣) عدّة الداعي.

نشكرك على قراءة يريد محل بيع صحف ان يعرف عدد النسخ التي يطلبها من كل صحيفة يومية فأرسل رسائل الي جميع بيوت احد الاحياء يسألهم فيها عن الصحيفة التي يطالعونها في الموقع ونتمنى أن تكون قد حصلت على المعلومات التي تبحث عنها.