حكم صلاة النافلة جالسا

حكم صلاة النافلة جالسا
حكم صلاة النافلة جالسا

نعرض لكم حكم صلاة النافلة جالسا في موقع لكافة القراء والمتاعبين لنا في الوطن العربي حيث الأجوبة الصحيحة الرائجة على شبكة الإنترنت.

                     اهلا بكم في موقع ترند اليوم لجميع القراء والمنتظرين عرض الحلول الصحيحة في الموقع

حكم صلاة النافلة جالسا

: قد ثبت عن رسول الله عليه الصلاة والسلام أنه كان يصلي في تهجده بالليل بعض الأحيان وهو قاعد، وفي بعض الأحيان يصلي وهو قائم عليه الصلاة والسلام، فهذا يدل على جواز أداء النافلة قاعداً؛ لأن الله قال: لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ [الأحزاب:21]؛ ولأن النافلة مرغب فيها وفيها أجر عظيم، فمن رحمة الله أن وسع فيها حتى يصلي الإنسان ما تيسر، وحتى يستكثر من النوافل قاعداً وقائماً، أما الفريضة فلا يجوز الجلوس فيها إلا من عذر؛ لأن الله قال: وَقُومُوا لِلَّهِ قَانِتِينَ [البقرة:238]، وقال النبي ﷺ لـعمران بن حصين لما سأله عن ذلك، قال: صل قائماً، فإن لم تستطع فقاعداً، فإن لم تستطع فعلى جنب، وهذا في الفريضة

                                    نرجوا ان نفيدكم

نشكرك على قراءة حكم صلاة النافلة جالسا في الموقع ونتمنى أن تكون قد حصلت على المعلومات التي تبحث عنها.