أخبار عاجلة

سجد وجهي للذي خلقه وشق سمعه وبصره شرح

سجد وجهي للذي خلقه وشق سمعه وبصره شرح
سجد وجهي للذي خلقه وشق سمعه وبصره شرح

نعرض لكم سجد وجهي للذي خلقه وشق سمعه وبصره شرح في موقع لكافة القراء والمتاعبين لنا في الوطن العربي حيث الأجوبة الصحيحة الرائجة على شبكة الإنترنت.

سُئل منذ 13 دقائق في تصنيف عام بواسطة trday.co (245ألف مستوى)

فالسنة أن يقول في سجود التلاوة: سجد وجهي للذي خلقه وشق سمعه وبصره بحوله وقوته. رواه الترمذي والحاكم وزاد: فتبارك الله أحسن الخالقين. وأجاز بعض العلماء أن يقول: "سبحان ربي الأعلى"، أو يفعل مثلما يفعل في سائر السجود. قال الإمام النووي: ويستحب أن يقول في سجوده: "سجد وجهي للذي خلقه وصوره وشق سمعه وبصره بحوله وقوته"

س: هل يُشترط لسجود التلاوة طهارة؟ وهل يُكبر إذا خفض ورفع، سواء كان في الصلاة أو خارجها؟ وماذا يُقال في هذا السجود؟ وهل ما ورد من الدعاء فيه صحيح؟ وهل يُشرع السلام في هذا السجود إذا كان خارج الصلاة؟

ج: سجود التلاوة لا تُشترط له الطهارة في أصح قولي العلماء، وليس فيه تسليم ولا تكبير عند الرفع منه في أصح قولي أهل العلم.
ويُشرع فيه التكبير عند السجود؛ لأنه قد ثبت من حديث ابن عمر رضي الله عنهما ما يدل على ذلك.
أما إذا كان سجود التلاوة في الصلاة: فإنه يجب فيه التكبير عند الخفض والرفع؛ لأن النبي ﷺ كان يفعل ذلك في الصلاة في كل خفضٍ ورفعٍ، وقد صح عنه ﷺ أنه قال: صلُّوا كما رأيتموني أصلي

نشكرك على قراءة سجد وجهي للذي خلقه وشق سمعه وبصره شرح في الموقع ونتمنى أن تكون قد حصلت على المعلومات التي تبحث عنها.